In order to view this object you need Flash Player 9+ support!

Get Adobe Flash player

Powered by RS Web Solutions

دورة تأهيلية لصالح الأشخاص المحولين حديثا للمعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية

في إطار الرفع من المستوى المعرفي للأشخاص العاملين داخل مخابر المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية عن طريق التكوين المستمر، أجريت دورة تأهيلية لصالح الأشخاص المحولين حديثا للمعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية وذلك في الفترة من 27/06/2016  إلى 01/07/2016 .

إفتتاح هذه الورشة التكوينية جرى تحت إشراف د. محمد إبراهيم الكوري مدير المعهد، حيث ذكر خلال كلمته الافتتاحية بالأهداف المتوخاة من وراء هذه الدورة التكوينية وأشار إلى أنه سيكون في مقدور المشاركين في نهاية هذا التأهيل التأقلم مع مختلف طرق التحاليل و الفحوص التي يتم إجراؤها على مستوى مختلف مخابر التحاليل الطبية للمعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية (الكيمياء البيولوجية، الفحوص الهرمونية، الطفيليات، الفيروسات، البكتيريا الطبية و المتفطرات) وكذا التطبيقات الحسنة التي يجب إجراؤها بدءا من إستقبال المعاودين أو العينات إلى غاية صدور التقارير النهائية للفحوص.  

خلال هذا التكوين قام المكونون بإنعاش عروض غطت مختلف الجوانب النظرية و كذا القيام بأعمال تطبيقية داخل مختلف المخابر المرجعية للمعهد.

حفل إختتام هذه الدورة التكوينية تميز بحضور رئيس مجلس إدارة المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية    د. دياكانا يوسف الذي نبه إلى أهمية التكوين المستمر تطوير المعارف و طالب الجميع بالعمل سويا من أجل النهوض بمؤسستنا لكي تساهم في تعزيز القدرات الوطنية في المجالات المتعلقة بخبراتنا.

المشاركون في هذه الدورة أشادوا بأهمية المعلومات المكتسبة خلال هذا التكوين و بأهمية إعطاء وقت أكثر للعمل داخل المخابر.

 مدير المعهد نبه إلى أن هذه الدورة ليست إلا بداية و أن جميع مخابر المؤسسة مفتوحة من أجل تعميق التدرب على مختلف طرق التحاليل الطبية ولكن بطريقة تضمن السير الأمثل للنشاطات داخل المصالح.